اخر اخبار ليبيا اليوم : الجيش يطلق عملية عسكرية جديدة

اخر اخبار ليبيا اليوم : الجيش يطلق عملية عسكرية جديدة
| بواسطة : user2 | بتاريخ 7 ديسمبر, 2015

يسرنا عبر موقعنا الشارع نيوز ان نقدم لكم متابعينا وجمهورنا الكريم كل ماهو جديد من الاخبار العالمية والعربية وللمهتمين بالشان الليبي يسرنا ان نقدم لكم الان اخر اخبار ليبيا اليوم : الجيش يطلق عملية عسكرية جديدة

أطلقت غرفة العمليات الجوية بالجيش الليبي عملية عسكرية جديدة أطلقت عليها اسم “عملية الشهيد علي الثمن” آمر غرفة عمليات الكرامة ببنغازي.

وقالت مصادر عسكرية لـ”العربية نت” إن العملية الجوية انطلقت منذ يوم أمس الأحد، حيث استهدف أربعة مواقع للتنظيمات الإرهابية بمدينة بنغازي وموقعين بأجدابيا.

وأشارت المصادر أن العمليات الجوية لم تتوقف منذ الخميس الماضي على بنغازي وأجدابيا ودرنة شرق البلاد محققا بالتوازي مع القوات البرية تقدما ملحوظا في قطع خطوط الإمداد وتضييق الخناق على جيوب الإرهاب.

وكشفت النقاب عن استهداف عدد من العربات المسلحة كانت في طريقها عبر الطريق الصحراوي من أجدابيا إلى درنة شرق البلاد، إضافة لقتل عدد من مسلحي التنظيمات الإرهابية بمنطقة “الحليس” ببنغازي.

وأضافت المصادر أن العملية العسكرية ضد الإرهاب تركز حسب مرحلتها الجديدة عل تكثيف الضربات الجوية لخطوط إمداد تحاول المجموعات الإرهابية فتحها لتغذية مقاتليها سيما في محيط بنغازي وأجدابيا.

وصف مفتي ليبيا المعزول “الصادق الغرياني” مقتل آمر كتيبة التوحيد التي تنتمي لتنظيم داعش مراد القماطي بأنه “استهتار بالدماء البريئة”.

وكانت مليشيا عبد الرؤوف كاره التي تتخذ من قاعدة معيتيقة العسكرية حصنا لها المقربة من المؤتمر منتهي الولاية قد داهمت كتيبة التوحيد بمنطقة “الفرناج” بالعاصمة طرابلس أول من أمس وقتلت آمرها “القماطي” وأسرت عددا من مقاتليها قبل أن تنشر لهم تسجيلات مرئية تتضمن اعترافاتهم بانتمائهم لتنظيم “داعش”.

واعتبر الغرياني، في منشور له نشر على موقعه الرسمي القماطي “ممن عرفوا بالشجاعة والصدق وممن أبلوا بلاء حسنا في الثورة منذ أيامها الأولى”.

وقال الغرياني إن نشر تسجيلات مرئية تتضمن اعترافات مسلحين تابعين للقماطي بانتمائهم لتنظيم داعش “لا يعد دليلا قاطعا”.

يشار إلى أن العاصمة طرابلس تعيش على وقع صراع سياسي وعسكري بين قادة تحالف فجر ليبيا بعد تصدعه بسبب رغبة فصائله في السيطرة على العاصمة طرابلس لضمان بقائها ضمن الترتيبات الأمنية التي سيحددها الاتفاق السياسي المبرم في الصخيرات المغربية.