اسرار خلاف عمرو دياب وروتانا الحقيقية

اسرار خلاف عمرو دياب وروتانا الحقيقية
| بواسطة : user4 | بتاريخ 7 نوفمبر, 2015

الشارع نيوز

نذكر لكم متابعينا وزوارنا الكرام علي الشارع نيوز متابعي اخبار الفن والفنانين نضح لكم اسرار الخلاف الذي جري بين الفنان عمرو دياب وقناة الغناء روتانا , الاسباب الحقيقية نرويها لكم الان , حيثتبين في الاونة الاخيرة وجود خلافات وتوترات في العلاقة بين نجم الغناء العربي الفنان عمرو دياب وبين قناة روتانا حيث ألمحت القناة عبر تصريح لها في وسائل الاعلام إلى إمكانية تخلى عمرو عن الشركة الخليجية التي أنتجت له ٦ ألبومات , وعن تفاصيل الخلاف الرئيسى بين عمرو وروتانا، لم يكن في كمية الدعاية والتسويق، ووجود منافسين آخرين له في الشركة مثل تامر حسنى، الذي أنتج ألبوم «١٨٠ درجة» في وقت طرح عمرو ألبومه الجديد، والأمر الذي ألمح إلى إمكانية احتلاله مكانة عمرو في قلب الشركة الخليجية، ولكن كان تمهيدا لمرحلة جديدة في التفاوض حول أجره وقيمه تعاقده الجديدة.

 
حيث وبعد فترة من المفاوضات وتلقى العروض لم يجد عمرو مفرا من التعاقد مرة أخرى مع روتانا لكون عرضها هو الأفضل من بين العروض الأخرى، وأبرزها عرض من شركة يونيفرسال العالمية والتي رفضها عمرو لرغبته في التعاون مع الشركة الأم مباشرة، وليس مكتبها في دبى، الذي يعانى من أزمات كثيرة في الإدارة والتسويق إضافة إلى المقابل المادى , جلسة مفاوضات طويلة جمعت عمرو بسالم هندى مدير روتانا، قبل إحياء مهرجان «هلا فبراير» بالكويت، مؤخرا، أسفرت عن تجديد تعاقد الهضبة لمدة ٥ سنين، بموجب ألبوم كل عام، مع استمرار نفس السياسة في التوزيع والتسويق وإدارة الحفلات وغيرها، مع زيادة قيمة التعاقد سنويا، واتفق الثنائى على عدم الإعلان عن التعاقد في الوقت الحالى، بسبب رغبة عمرو في الاستفادة من «بيزنسه» الخاص مع شركتى الاتصالات، اللتين تعاقد معهما من أجل تنزيل عدد من الاغانى الجديدة له، والاخرى للقطات وصور من حياته الخاصة.